الارشيف / شؤون دولية

الإخواني العراقي أسامة النجيفي ذراع تركيا في العراق

يعتبر أسامة النجيفي، القيادي الإخواني العراقي،  ذراع تركيا في ، وكشف مراقبون بأن هناك أسباب عدة تجعله مؤيد لإعادة إحياء جماعة الإخوان بالعراق وهي أن  أسامة النجيفي  ذو الخلفيات الحزبية  التي لها صلة بالإخوان المسلمين، وينحدر النجيفي من أصول حزبية إخوانية ويرتبط مع حزب العدالة التركي بمصالح اقتصادية ، له علاقة قوية بالجماعة فترشح على قوائمه شغل منصب وزير الصناعة عام 2005.

 

كما يساعد أسامة النجيفي أنقرة في أهدافها الطامحة في السيطرة على محافظة نينوى و يتحرك لحشد الضغوط على الكاظمي كي يتغاضى عن التصعيد التركي ضد العراق و يستعين بالزعيم الكردي مسعود البارزاني لمضاعفة الضغوط على الكاظمي، والهدف عدم تعليق التبادل التجاري مع تركيا حتى لا تخسر نحو 16 مليار دولار سنويا ، ولم يتقرب لـ" النجيفي" سوء الإخوان وتركيا.

 

وحذرت اذاعة ” صوت العراق ” من دور خطير تلعبه تركيا الان ضد العراق، و اتهمت اذاعة صوت العراق التي تبث من بغداد ، الرئيس التركي اردوغان بانه يقود بنفسه تنفيذ هذا المشروع .

 

وقالت اذاعة صوت العراق : كما ان اردوغان تحول الان لينفذ ذات المشروع الارهابي ، في العراق بعدما كانت المخابرات التركية ومنذ سقوط صدام عام 2003 تنفذ استراتيجية وسياسات طائفية ودعم سياسيين طائفيين مثل اسامة النجيفي والحزب الاسلامي الذي يمثل جناح حزب الاخوان المسلمين في العراق.

قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد