الارشيف / شؤون محلية / شبوة برس

الشرعية تدفع بأسلحة ثقيلة بينها دبابات الى أبين وناشطون يحذرون من مؤامرة

 

تواصل الشرعية التي يسيطر عليها حزب الاصلاح، ارسال دبابات واسلحة ثقيلة الى منطقة شقرة بمحافظة ابين وذلك بهدف اجتياح عدن مجدداً وتكرار سيناريو اغسطس وتجاوز اتفاق الرياض .

 

وقال شهود عيان في مدينة شقرة ان دبابات وصلت مساء الأمس الى منطقة شقرة قادمة من مدينة سيئون بحضرموت مقر المنطقة العسكرية الأولى التي يسيطر عليها علي محسن الأحمر .

 

يأتي ذلك بالتزامن مع استقبال مطار عدن مئات المجندين الذين تم تدريبهم في وتم نقلهم مؤخراً الى عدن بهدف تعزيز قوات الشرعية .

 

ناشطون حذروا من مؤامرة يتم التحضير لها تهدف الى ادخال عدن في فوضى من خلال اسقاطها من الداخل بالتزامن مع هجوم تشنه قوات الشرعية من شقرة بمحافظة ابين .

 

وقال الناشطون كان من الفروض على قيادة التحالف في عدن تعزيز القدرات لمواجهة كورونا بدل الدفع صوب الاقتتال الذي لن يرحم احد وسيدفع ثمنه المواطنين غالياً في ظل تفشي مرض كورونا وافتقار عدن لأبسط المقومات الصحية بعد 5 سنوات من تحريرها .

 

واستغرب الناشطون كيف تقوم الشرعية بإرسال دبابات الى ابين بينما مدينة مأرب معقل الشرعية مهددة بالسقوط من قبل مليشيا الحوثي الذي بات على مشارف المدينة .

 

واضافوا ان هناك مشرات واضحة على تصعيد عسكري تجهز له القيادة السعودية في عدن بالتزامن مع تحركات للشرعية في منطقة شقرة، مستغلين منع القيادة الجنوبية من العودة تحت مبرر تنفيذ اتفاق الرياض .

 

وحمل الناشطون المملكة العربية السعودية اي نتائج كارثية لاشعال فتنة جنوبية جنوبية في وقت استنفر العالم كله جهوده لمواجهة كورونا .

 

قم بالبحث عن ما تريد