الارشيف / شؤون محلية / الجنوب الجديد

أسد ينهش ذراع حارسه في حديقة حيوان بباكستان

الجنوب الجديد / متابعات

 

أُصيب زوار حديقة حيوان بباكستان بالرعب والصدمة بعد أن شاهدوا بأعينهم أسداً يُحكم أسنانه على ذراع الحارس عندما كان يُطعمه.

وبحسب موقع «ميرور» تم تصوير لقطات مروعة للحظة التي كاد فيها حارس الأسد أن يفقد ذراعه بالكامل عندما كان يُطعمه.

كان حارس الأسد «كانو بيراديتا» يقف على بعد سنتيمترات بسيطة من قفص الأسد في حديقة كراتشي للحيوانات في السند، باكستان، عندما وقع الحادث… ويظهر «كانو» في مقطع الفيديو مرتدياً قميصاً أبيض وسروالاً أزرق جينز، يصرخ من الألم ويكافح من أجل التحرر من أنياب الأسد الذي غرز أسنانه في يده عندما أدخل يده بين فتحات القفص لوضع الطعام أمام الأسد.

التصفيق بصوت عالٍ

فما كان أمام السياح إلا أن قاموا بالتصفيق بصوت عالٍ لتشتيت انتباه الأسد وبعد ثوانٍ، ترك الأسد ذراع «كانو» واستدار بعيداً، حينها استطاع الحارس سحب ذراعه للخارج مبتعداً بضع خطوات بجرحه.

تم نقل «كانو» إلى مستشفى كراتشي المدني، حيث تلقى العلاج اللازم وقيل إنه أصبح في حالة مستقرة.

وقال «قمر أيوب»، مدير حديقة حيوان كراتشي لوسائل الإعلام المحلية: «لقد قمنا بنقل «كانو» على الفور للمستشفى فور وقوع الحادث وتم توفير العلاج الفوري له وهو الآن في حالة مستقرة».

أكمل «أيوب» حديثه قائلاً: «إنه حادث مؤسف وجميعنا متعاطفون مع حارس الحديقة… نحن نقدم أفضل علاج ممكن له ونأمل أن يعود إلى المنزل خلال يومين أو ثلاثة أيام».

ومع ذلك، ادعى «أيوب» أن حارس الحديقة قد انتهك الإرشادات وتحمل مسؤولية الحادث، إذ إن من تعليمات الأمن والسلامة أثناء التعامل مع الحيوانات المتوحشة هو إلقاء الطعام لهم وعدم إدخال الأيدي داخل القفص، ومن الأفضل وضع الطعام لها أثناء نومها أو عندما تكون في وضع بعيداً عن فتحات القفص.

Please enable JavaScript to view thecomments powered by Disqus.

قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد