الارشيف / شؤون محلية / الجنوب الجديد

تقرير غربي :قطر على علم مسبق بهجمات إيران على ناقلات النفط في الخليج

الجنوب الجديد / متابعات :

 

كشف تقرير غربي جديد أن كانت على علم مسبق بالهجوم الإيراني على سفن تجارية وناقلات نفط في خليج عمان، وأنها لم تقدم هذه المعلومات إلى الأميركيين أو الفرنسيين والبريطانيين.

 

وذكر التقرير، الذي كشفت تفاصيله شبكة فوكس نيوز، أن قطر كانت على علم مسبق بهجمات على ناقلات سعودية ونرويجية بالقرب من ميناء الفجيرة الإماراتي في الممر المائي الحيوي الذي يربط مضيق هرمز بالمحيط الهندي.

 

وأضافت فوكس نيوز أن “تقارير استخبارية ذات مصداقية تشير إلى أن فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني مسؤول عن الهجمات التي تمت قرب الفجيرة، وأن عناصر في الحكومة الإيرانية بالإضافة إلى دولة قطر كانوا على علم بنشاطات الحرس الثوري”.

 

ناتالي غوليه ستوجه أسئلة لزملائها الأوروبيين بشأن المحتوى الصادم للتقرير

وتصنف الولايات المتحدة الحرس الثوري الإيراني كمنظمة إرهابية أجنبية.

 

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع “نحن لا نناقش مسائل الاستخبارات”.

 

ونقلت فوكس نيوز عن المشرّعة الفرنسية ناتالي غوليه، بعد اطلاعها على التقرير إنها “قلقة جدا” من المعلومات التي وردت به، وإنها سترسل التقرير لوزارة الدفاع وستوجه أسئلة لزملائها الأوروبيين المعنيين بالشرق الأوسط.

 

ويعتقد مراقبون أن هذه المعطيات المثيرة للقلق من شأنها أن توتر العلاقة بين إدارة الرئيس دونالد ترامب وقطر، التي تحتضن أكبر قاعدة أميركية في المنطقة، وهو ما يعني أن الدوحة تعرض أمن الأميركيين في القاعدة ومصالح الولايات المتحدة لأجل حسابات خاصة بها.

 

واعتبر هؤلاء أن الكشف عن هذه الحقائق سيعيد مربع التوتر إلى علاقات قطر الإقليمية، ويبدد مساعيها ووساطاتها لتبريد الخلافات مع دول المقاطعة، وخاصة مع ، التي لا يمكن أن تقبل، بأي شكل، انزلاق قطر إلى مواقف تهدد الأمن القومي لدول مجلس التعاون.

 

وسيعطي هذا زخما جديدا لخيار المقاطعة الذي اتخذته السعودية والإمارات ومصر والبحرين بسبب مواقف قطر المنافية للوحدة الخليجية فسواء ما تعلق بدعم الجماعات الإرهابية، أو في بناء علاقات خارجية (مع إيران وتركيا) تمس من أمن دول المجلس ومصالحها.

Please enable JavaScript to view thecomments powered by Disqus.

قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد