الارشيف / شؤون محلية / الجنوب الجديد

عدن محصنة بقبضة حديدية

بالإشاعات والإفتراءات وإختلاق البلبلات الكاذبة. يريدوا إدخال عدن الجنوبية في صراعات وتناحرات جنوبية جنوبية. وتلك سياسات حمقاء يتخذوها بأغراض هادفه إلى حرف الشعب الجنوبي ومجلسه الانتقالي عن سير الإنتصارات والإنجازات العسكرية والسياسية،

فما يشاع به في وسائل الإعلام المعادي عن وضع عدن لاشك أنه يأتي كرد فعل منهم عن ما يحققه الانتقالي وخلفه شعب الجنوب،

فعدن اليوم ليست عدن التي يتوقعوها أو كما يظنوها، بل عدن بحلة جديدة ومكانة فوق مايتصوروا. عدن لم تعد سهلة على زارعي الفتن وشب نيران الأقتتال، عدن محصنة بالدرع الجنوبي الصلب وعلى أسوارها رجال الإخلاص والولاء الوطني الصادق،

فأي محاولات شاذة تقترب من العاصمة عدن لن يكتب لها النجاح طالما وهي تمتلك رجال ذوا قوة وبأس شديد،

لم يمرروا كيدهم ولم يفلحوا بإحداث ضررآ أو يبلغوا مبتغاتهم في عدن وهي تلك المسالمة. فكيف بالمستطاع لهم اليوم وهي تحوط وتتحصن بسور أبطالها ورجالها المخلصين، عدن تعلو عن الأقزام الضعفاء. علو السماء على الأرض،

وبذلك فمهما حاولوا وعملوا بأسوئ الأعمال العدوانية ،فلآ ينجر أبناء الجنوب خلف الأدعاءات الشيطانية ولن يتراجع عن سبل السيطرة والثبات على الأرض،

فحربهم ضد الجنوب واضحة وجلية والجنوبيون أصبحوا أكثر إدراكآ لكيفية التعامل معها ومواجهتها،عدن بأهلها وأبناء الجنوب سالمة وآمنه صلبة قوية وعلى الأعداء عصية لن تنكسر ولن تنحني؛؛؛؛

محمد حسن الكلدي

Please enable JavaScript to view thecomments powered by Disqus.

قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد