شؤون محلية / المشهد الجنوبي

عملية تصفية لقيادي في المجلس الإنتقالي بعد أقل من 40 ساعة من حادثة العند

  • 1/2
  • 2/2

المشهد الجنوبي الأول ــ خاص

بعد أقل من 40 ساعة لوقوع حادثة العند التي راح ضحيتها قيادات عسكرية في الشرعية رفيعة المستوى بينها رئيس هيئة الأركان ونائبه وسط اتهامات مسؤولين في الشرعية للإنتقالي الجنوبي بالضلوع خلف الحادثة والتنسيق مع الحوثيين في فعلها اغتال مسلحين مجهولين قيادي بارز في الإنتقالي الجنوبي بمحافظة أبين.

وقالت مصادر محلية ان القيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي علي عوض الهازلة الكازمي لقي مصرعه مساء اليوم الجمعة بنيران مسلحين في مديرية المحفد

وتؤكد المصادر ان المسلحين لاذور بالفرار ولم تعرف هويتهم

ووصف مراقبون الحادثة بانها انتقامية مؤكدين ان مسؤوليين في الشرعية هم من نفذو العملية لإيمانهم بأن الإنتقالي الجنوبي هو من يقف خلف حادثة العند واستهداف القيادات العسكرية المقربة من الرئيس هادي

ويشير المراقبين ان عمليات تصفية بدأت بين الطرفين وان بدايتها من محافظة ابين التي امتنعت الامارات عن تقديم الدعم اللازم لقوات الحزام الأمني في المحافظة وتكثيف العمليات الإرهابية ضد هذه القوات .

قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد