شؤون محلية / عدن الغد

اللجنة الأهلية بردفان : سيتم تشغيل المشروع عبر الطاقة الشمسية كإجراء بديل

  • 1/7
  • 2/7
  • 3/7
  • 4/7
  • 5/7
  • 6/7
  • 7/7

الجمعة 11 يناير 2019 06:59 مساءً
لحج (عدن الغد ) خاص :

تقرير / رائد محمد الغزالي

يعد مشروع مياه سبأ بردفان محافظة لحج الواقع في سد سبأ بشعب الديوان،مشروع مائي فريد من نوعه يخدم مناطق سهلية تقع في مديريتين هي ردفان والملاح،ويستفيد منه حوالي أكثر من خمسة ألف نسمة تقريباً،في كل من منطقة وادي شعب الديوان وجوجة بمديرية ردفان ومناطق مديرية الملاح بردفان وهي مناطق : الذنيب،الرويد،السوداء،والشرج ،وهذا المشروع الخاص بالمياه العادية الأكثر استخداما تم تنفيذه عبر لجنة أهلية بتعاون أهالي تلك المناطق وبمساعدة بعض المنظمات هي ( oxfaom) البريطانية،والمجلس النرويجي للاجئين وبمساعدة بعض الخيرين،وأنجز بشكل ناجح ومتميز واستفاد منه الأهالي منذ سنتين تقريباً،وكانت هذه المبادرة الأهلية ناجحة بامتياز وقدمت نموذج عمل مثمر حدث على أرض الواقع يعد فريداً من نوعه من حيث الإيرادات ووصول المياه كل منزل بشكل منتظم،وانتهت بذلك معاناة الأهالي التي ظلت تراودهم لسنوات كثيرة،

عدن الغد زارت موقع العمل والتقت باللجنة الأهلية وعدد من الأهالي الذين تحدثوا عن سير العمل،

- الميزانية ونسبة الإنجاز

تحدث الأستاذ عارف عبدالله محمد الخريشي رئيس مشروع مياه سبأ الأهلي وقال " في البداية نشكر صحيفة عدن الغد على نقلها عملنا ومن خلالها أيضاً نوصل رسالتنا للجهات المختصة والمنظمات الداعمة،

وقال مشروع مياه سبأ الأهلي تديره لجنة من الأهالي مكونة من الأستاذ فضل عبدالله دعري تم تكليفه قائماً بأعمال مدير المشروع ،ولجنة الرقابة المكونة من الشيخ محمد حيدره والعميد فضل صالح معوضة والعميد حسين عبدالرحمن وأنور محمود حيمد،والمالية الأستاذ ياسين سيف ثابت،والصيانة محمود حسن محمد،والتشغيل أحمد لشرم،

وقال حالياً ننفذ مشروع من أجل تضمين ما قمنا بإنجازه من سابق والخاص بمشروع المياه العادية والذي أنجز منذ حوالي عامين وأكثر،وأضاف نستخدم في هذا المشروع نظام التشغيل عبر الطاقة الشمسية إلى جانب الديزل، وساعدتنا حتى هذه اللحظة منظمة ( oxfaom)  بمبلغ حوالي 45 ألف دولار كشراء لوحات شمسية عدد 80 لوحة شمسية،وغطاس قدرة.،13 فاصل 5 كيلو،مع الملحقات، وقال بلغت نسبة إنجاز هذا المشروع البديل حوالي 90 بالمائة.

وتم عمل ضخ تجريبي وسيتم شبك الطاقة الشمسية خلال أيام إلى البئر وسيتم العمل بهذه المنظومة،وفي حال وجود ظروف مناخية لا تظهر فيها أشعة الشمس سيتم التشغيل بنظام الديزل،وهذا الخطوة التي قمنا بها بعد أن فكرنا جيداً،رأينا أنها مفيدة جداً مادامت كل العوامل متاحة أمامنا، كما أننا عرضنا خطة عمل المشروع على المنظمة وأعجبتهم كثيراً وساعدونا ونقدم لهم الشكر والتقدير،وقال سنخرج بفائدة كبيرة من هذا العمل وسنحقق هدفين الأول سنضمن من خلاله المشروع السابق حال عدم توفر الديزل،وثانياً سنستفيد إيرادات من خلال تشغيل البئر عبر نظام الطاقة الشمسية،ومن الشهر الأول سيصل الإيراد إلى واحد مليون وأكثر، وفي حال توفرت لدينا الإمكانية سيتم بناء خزان للحصول على المياه الصالحة للشرب خاصة من البئر الثاني التي سيتم حفرها في شعب الديوان،وقال قمنا بحفر بئر بجانب البئر الأولى التي تضخ المياه للمنازل،وبئر في الشعب الداخلي بمنطقة شعب الديوان،وقال عارف " ولكي نكمل نسبة الإنجاز نحتاج إلى بعض الإمكانية المالية أو المواد ومنها بيبات ومضخة وبناء خزان لمياه الشرب النظيفة، وهذا ما نريده من خلالكم وعبر صحيفة عدن الغد أن تصل رسالتنا إلى الجهات المختصة لتوفير الدعم لنا كي ننجز ما تبقى من المشروع،وأيضاً نأمل من المنظمات الدولية الداعمة وكذلك الخيرين أن يمدوا يد المساعدة لمشروعنا،فهذه المناطق مناطق هامة وموقعها إستراتيجي وتشهد كل عام تزايداً سكانياً واستهلاك الناس للمياه في هذه المناطق يكون بشكل كبير خاصة في أيام فصل الصيف نظراً لإرتفاع درجة الحرارة،وقال هناك تواصل وتنسيق مع مدير مياه الريف في عدن أنور المرفدي،ونشكره على تعاونه معنا،

-نموذج فريد

بدوره قال شيخ منطقة شعب الديوان الشيخ محمد حيدره غالب أحد الشخصيات الناشطة في هذا العمل، قال لقد تعاون الأهالي في هذه المناطق المستفيدة من المشروع بشكل كبير ومن نتائج تعاونهم هو نجاح المشروع وتطوره،وسيدخل المشروع في مرحلته الثانية المتمثلة بمنظومة الطاقة الشمسية،

وهذه المرحلة تعتبر ضمان المشروع الذي تم إنجازه في منتصف عام 2016م،وقال لقد بذل رئيس اللجنة الأستاذ عارف القاضي جهود كبيرة في متابعة المنظمات والتواصل المستمر، ونحن تحفزنا وتحركنا منذ الوهلة الأولى للمشروع وتعاونا معه حتى تحقق هذا النجاح ،وقال هذا المشروع كبير وفريد من نوعه،وقال نجحت مشاريع في بعض الأرياف لكن على مستوى المنطقة وفي مساحة محدودة،لكن هذا المشروع مثل تجربة فريدة من نوعها لإن مساحته أكثر من عشرين كيلو متر ممتد على طول خمس مناطق تستفيد منه وعمل إداري ناجح،

- رسالة المجتمع

وتحدث العميد حسين عبدالرحمن السيد أحد الشخصيات الاجتماعية في منطقة الذنيب وناشط في هذا المشروع قال الحمد لله اجتهدنا كثيرا من أجل تحقيق هدف وهذا الهدف كان رفع المعاناة وتحركنا بأنفسنا نحن الأهالي وعبر لجنة برئاسة الأستاذ عارف عارف القاضي رئيس لجنة المشروع الذي سعى كثيراً وكان له دور بارز وعظيم،وتمكنا بعد جهود كبيرة نحن الأهالي وبمساعدة بعض المنظمات وتدخل خيرين من إنجاز المشروع في مرحلته الأولى،والآن نحن في طريقنا لإنجاز مرحلة تأمين المشروع عبر الطاقة الشمسية،وقد عملنا الكثير وما يتبقى إلا القليل،ورسالتنا كمجتمع إلى كل الداعمين والمسؤولين،لقد عملنا ما بوسعنا وحان دوركم أن تقدموا لنا الدعم والمساعدة لكي تقوم اللجنة الأهلية باستكمال مشروع تشغيل آبار المياه بالطاقة الشمسية،الذي سيفيد الأهالي كثيرا في تنشيط حياتهم من خلال حصولهم على مياه الشرب النظيفة.


4a471ca76b.jpg


قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد