الارشيف / شؤون محلية / عدن الغد

مديرعام زنجبار يناقش المشاريع المعتمدة من منظمة for aal

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

الأربعاء 19 ديسمبر 2018 11:42 مساءً
ابين (عدن الغد ) خاص :

التقى مدير عام مديرية زنجبار غسان شيخ فرج صباح اليوم الأربعاء في مكتبه بالمجمع الحكومي بزنجبار منسق مؤسسة لأجل الجميع للتنمية for aal محمد الضبواني لمناقشة المشاريع المقترحة من قبل اللجان المجتمعية في الأحياء واللجنة المجتمعية بزنجبار للقيام بتنفيذها في مشروع التوظيف في حالة الطوارئ الذي تنفذه مؤسسة لأجل الجميع للتنمية بدعم من صندوق الملك سلمان ودولة   العربية وبالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي .

وفي اللقاء ناقش مدير عام المديرية مع منسق المنظمة المشاريع المدرجة في جدول أعمال مشروع التوظيف في حالة الطوارئ والتي تم تحديدها من قبل اللجان المجتمعية في الأحياء والحارات واللجنة المجتمعية لمديرية زنجبار وكذلك من قبل مدير عام مديرية زنجبار الذي أكد على ضرورة تنفيذ المشاريع المجتمعية التي تهم المواطن وتلامس حياته اليومية .

وأضاف شيخ هناك مشاريع كثيرة تحتاج لتدخلات المنظمة من خلال هذا المشروع ومنها شبكة الإنارة لشوارع زنجبار الرئيسية والداخلية والذي تم تخريبه بأيادي بعض المخربين من أبناء المدينة وأيضاً بعض إمدادات المياه والصرف الصحي لبعض الأحياء .

وأكد على أن العمل سيكون تكاملي بين السلطة والمنظمة وأي احتياجات أو معدات يتطلب من السلطة توفيرها فالسلطة على استعداد في توفيرها وتذليل كل الصعوبات التي قد تواجه العمل في المشروع خلال الفترة المحددة له مثمناً جهود والمنظمة في تنفيذ مشاريع خدمية وتوفير فرص العمل للشباب .

ومن جانبه أكد منسق المنظمة محمد الضبواني على أن مشروع التوظيف في حالة الطوارئ يقوم بتوفير الأيادي العاملة من الشباب العاطل عن العمل الذين يحتاجون إلى فرص عمل لتوفير لقمة العيش وأشار إلى ضرورة الاستفادة من المشروع لتنفيذ عدد من المشاريع المجتمعية في مديرية زنجبار يستفيد منها الموطن وشكر جهود السلطة المحلية بزنجبار وتعاونها الإيجابي والمثمر .

وبعد ذلك قام منسق المنظمة يرافقه عضو المجلس المحلي زنجبار محفوظ فارع ورئيس اللجنة المجتمعية زنجبار فهمي السيد ومدير إعلام زنجبار محمد صالح عبدالرحمن والمهندس عبدالرحمن المرافق للمنسق بالنزول إلى مدينة زنجبار وزيارة المواقع المقترحة للمشاريع  لاعتمادها ورفع التصور بالاحتياجات وخلال النزول تم إعتماد عدة مشاريع منها فتح طريق الإنشاءات السجن الذي اقفل بسبب تغطية أشجار السيسبان ورفع المخلفات الترابية عنه وكذلك مشروع ردم الحفر في طريق حصن شداد الشيخ عبدالله والمؤدي إلى كورنيش أبين ومشروع إمدادات الصرف الصحي لأجزاء من حارة سواحل الغربية وترميم ورفع مناهل الصرف الصحي لحي الطميسي والتي تهدد حياة أطفال الحي بسبب هبوطها وكذلك تعشيب ملعب البلدية ملعب نادي حسان بالعشب الطبيعي وصيانة شبكة الإنارة لشوارع وأحياء زنجبار وغيرها من المشاريع .

الجدير بالذكر أن مدة المشروع أربعة أشهر وكان من المقرر أن يبدءا العمل من بداية ديسمبر لكن تأخر العمل لعدم استكمال الكشوفات وستكون البداية من وأحد يناير .

*من محمد صالح عبدالرحمن 

8589a7558c.jpg


قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد