الارشيف / شؤون محلية / عدن الغد

عبدالعزيز الجفري ودوره الهام

الشيخ عبد العزيز بن عبد الرحمن الجفري رئيس حلف قبائل وأبناء شبوه الرجل الذي ارتبط اسمه  بسلسلة من الأحداث الهامة في الساحة الجنوبية .

 تصدر المشهد في الكثير من الأحداث  أبرزها في الهبة الشعبية في شبوه التي حدثت في مثل هذه الأيام من شهر ديسمبر من العام / 2013

حينما يجري الحديث عن الهبة الشعبية التي حدثت في شبوه فهو أمر لم يكن سابقا لأوانه، بقدر ما هو تأكيد مشروع لحقيقة، قيلت أكثر من مرة، بأن الغضب الشعبي ، ناتج حتمي ورد فعل لا لرده ، وقد عبرت وبصدق، عن حقيقة غضب أبناء وقبائل شبوه الجنوب العربي ، في الوقت الذي ألقت فيه ، درساً بليغاً عما تعنيه إنتفاضة الشعب في وجه المحتل، إذ لم تترك أمام سلطة الاحتلال ، غير التشبث بإدعاءات هي أقرب الى تضليل الحقيقة، منها الى الواقع..!؟

في ظل هذا الظرف العصيب  يجب أن لا نغفل عن دوره الهام والذي له تأثيره .

أدواره مميزة بمسيرة نضاله الوطني لا يمكن نسيانها  الشيخ والقائد العسكري بكل اقتدار   الرجل الفذ الذي مثالاً للشخصية الوطنية المتسامحة الكفؤة الصبورة المثابرةالحريص على المصالحة بين الناس بكبريائه الوطني لا يساوم، 

رمز الوطنية والإنسانية وعنوان الشهامة والرجولة ورجل المواقف  المشرفة المؤمن بحقه وعدالة قضيته الغيور الثائر

لم يساوم ولم يفرط ولم يستسلم الشيخ عبدالعزيز الجفري لايحتاج الى شهادة مني ولا من أحد  ولكن من حقنا ان نتساءل ما سر تغيبه عن المشهد في شبوة .

ماسطرة عبد العزيز الجفري من ملاحم بطولية ومسيرة نضالية ومن ثم  تم إنشاء رئيس حلف قبائل وأبناء شبوة وتزعم للهبة الشعبية ولم تستطيع قوات الاحتلال اليمني كسر عزيمته وثنيه عن الهدف الذي خرج لاجله بتحرير ارضه واستقلال بلاده ،واجه بصلابه وقوة إرادة القائد الذي يؤمن بضرورة ترتيب صفوف قام بتوظيف وتسخير كل مايملك من اجل هدفه الوطني تحول بيته الى ملتقى لكل الشخصيات الجنوبية بمختلف توجهاتها باعتبار ان المستهدف الجنوب الأرض والإنسان

قاد المعركة ولم يهرب، تقدم الجبهات بصلابة المقاوم المؤمن بقضية شعبه، تقدم الصفوف وفقد الكثير من رجاله و لم يمن على احد

فما يقدمه ينظر اليه كواجب تجاه وطنه يابى المساومة والمقايضة ومازال على العهد كما هو لم يتغير المشهد اليوم وكأنما التأريخ يعيد نفسه كل يوم :بعد نجاح قوات النخبة الشبوانيه في القضاء على الإرهاب والتمكين من إحلال الأمن والأمان

لكن يبقى الخلل الذي يهدد النسيج الاجتماعي والقبلي والوطني وإهماله قد يسبب انتكاسة أشد مما كان في الماضي نتيجة لتفاقم وتجاهل الإصلاح الداخلي حال قبائل وأبناء شبوة كلما اشتدت حدة الاحتقان الاجتماعي في شبوة يزداد القلق

  شبوة بحاجة لوطنيته ووعيه اتزانه وحنكته وتعامله مع المسؤولية كمهمة وطنية تاريخية النضالي وعقيدته الصلبه وحضوره وتأثير شعبي وثقل قبلي وكاريزما مؤثره وعقليه حكيمة تمكنه من الوقوف على مواطن الخلل والنجاح ووضع حد النزاعات القبليـة للحفاظ تماسك النسيج ووحدة الصفوف الوطنية تمكن أبنائها من توحيد الجهود والوقوف صفا واحد للحفاظ على أمن واستقرار ووحدة الأرض والصف الشبواني والتصدي لمخططات العابثين والرفض لتواجد اي الخلل والثبات على مواثيق وطنية ..... تهيئ وتكييف العمل للانتقال إلى نقله نوعية تبحث عن الوفاق الحياتي تنهي عوامل الهدم والتشرذم وتكون دافع لتحفيز الجميع للبدء والمساهمة في البناء والتنمية

لأحد يستطيع إخفاء حقيقة ما يجري وما يسعى  إليه البعض من إلباس الإنجازات ثوب مناطقي  تعمل على التنسيق لتمارس نوع من الدعاية المضادة تستهدف القوات النخبه الشبوانيه بطرق مختلفة .

  تسليط الضوء على هذه الأمور توضح الرؤى من وراء عوامل الشد إلى الخلف التي تسعى  لتسخير ما تمتلكه من قوة رؤيته لبناء مشروع كأنه استثماري تجاري منفصل عن مشروع وطني محاولات القيام بعملية صعبة ومعقدة لتواجه المشروع الوطني للجنوب العربي ذلك يشكل أكبر خطر على استقرار شبوة بسبب التجاهل الإصلاح الداخلي ... من الناحية  الاجتماعية.

الضرورة القصوى تستعدي وجود الشيخ عبدالعزيز الجفري الذي يستطيع العمل على إعادة الحاضنة الشعبية القادرة معالجة الخلل الاجتماعي من جميع النواحي للمحافظة على النسيج القلبي تجاهل الأخطاء خطر إذا طال المجتمع القبلي والنسيج يخترق أيضًا المجتمع العسكري .

قم بالبحث عن ما تريد