الارشيف / شؤون محلية / يافع نيوز

تضم أجزاءً من سيناء.. تفاصيل مقترح إسرائيلي لإنشاء “غزة الكبرى”

  • 1/2
  • 2/2

يافع نيوز – متابعات

قدّم مسؤول أمني إسرائيلي كبير سابق، مقترحًا بإنشاء “غزة الكبرى”، وذلك في إطارحل سلمي شامل بين إسرائيل والفلسطينيين.

وقال الرئيس السابق لجهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي، “الشاباك”، ياكوف بيري، إنّ “الكيان المقترح يشمل قطاع غزة وجزءًا من شمال شبه جزيرة سيناء المصرية، ويتضمن إقامة ميناء ومحطات كهرباء والاستثمار في الغاز”.

وأضاف، بيري، في مقالة نشرتها صحيفة “يديعوت أحرونوت”، أمس الأحد، أنّ “مثل هذا الكيان هو ضمن المرحلة الأولى من التسوية السلمية، وسيكون بإشراف دولي مع إمكانية قيام وتركيا وقطر بلعب دور رئيس في انشائه وتطويره”.

وأشار إلى أنّ “إسرائيل لديها الفرصة الآن للمشاركة في مثل هذا الحل بعد تجاهلها اقتراحات خطط مارشال اقتصادية للقطاع عقب حرب العام 2014”.

وقال المسؤول السابق في “الشاباك”، إنّ “على إسرائيل أن تقوم بمناورة إستراتيجية الآن من أجل التغيير بدلًا من السعي إلى تحقيق اتفاقات وقف إطلاق نار هشّة، يمكنها أيضًا اللجوء للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، من أجل الموافقة على المساهمة بأرض من سيناء لغزة الكبرى”.

وزعم بيري الذي شغل سابقًا منصب وزير العلوم والتكنولوجيا، أنّ “المملكة العربية والمغرب والأردن يمكن أن تلعب دورًا فاعلًا في تحقيق هذا الحل، فيما تقوم بعض الدول العربية (البراغماتية) إلى جانب الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي بضمان هذه التسوية وتقرير تعويض لمصر عن مساهمتها بجزء من سيناء”.

وأوضح أنّ “مسألة الضفة الغربية والقدس وحق العودة للاجئين الفلسطينيين يمكن معالجتها، لاحقًا على أساس أنّ الأولوية يجب أن تعطى لتحقيق الاستقرار في غزة”.

وقال بيري، إنّ “دولة غزة- سيناء التي ستشمل محطات كهرباء جديدة وحقوق الاستثمار في التنقيب عن الغاز مقابل سواحل غزة وإنشاء ميناء آمن يخضع للإشراف، سيخلق منفذًا مهمًا لدول العالم وسببًا حقيقيًا لمستقبل واعد للجيل القادم من سكان غزة”.

وختم قائلًا: “إنّ تحقيق اندفاعة قوية للاقتصاد في غزة يمكن أن يُسكت مدافع النزاع بشكل نهائي”.

شارك هذا الموضوع:

معجب بهذه:

إعجاب تحميل...

قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد