الارشيف / شؤون دولية / مصر

أبو العنين: سنذهب إلى الصناديق في ملحمة تاريخية لتأييد الرئيس السيسي

قال رجل الأعمال محمد أبو العينين، رئيس مجلس الأعمال المصري الأوروبي والرئيس الشرفي للبرلمان الأورومتوسطي، إنه يجب على المواطنين المشاركة في الانتخابات الرئاسية يوم الاثنين المقبل لتوصيل رسالة لكافة دول العالم على أننا نشارك في بناء الحضارة الحديثة للدولة المصرية.

 

وأضاف "أبو العينين"، خلال كلمته بالمؤتمر الجماهيري الذي تنظمه حملة "كلنا معاك من أجل " والشعبة العامة للمستثمرين بالصالة المغطاة باستاد القاهرة الدولي، لدعم الرئيس عبد الفتاح السيسي لفترة رئاسية ثانية : " انزلوا لأداء واجبكم الدستوري، وسنذهب إلى الصناديق في ملحمة تاريخية لتأييد الرئيس السيسي "، مؤكدا على أن مشاركة المواطنين ستكون بمثابة رصاصة في قلب كل عدو لهذا الوطن.

 

وتابع : نجتمع اليوم في حب مصر ، نحن هنا اليوم لنبايع الرئيس عبد الفتاح السيسي لفترة رئاسية ثانية لنبني حضارة مصر الحديثة، ونفتخر بقضاء رجال القوات المسلحة والشرطة على الإرهاب في مصر، ولنقول للعالم إننا أبناء ثورة 30 يونيو، ونقول لزعيمنا الرئيس السيسي أحببت شعبك فأحببناك".

 

وأكد "أبو العينين" أن أهل الشر لم يقدروا مكانة مصر وأرادوا انهيارها، لكن الشعب المصري وقواته المسلحة تصدوا لذلك وأدوا واجبهم بكل فخر واعتزاز لهذا المخطط الإرهابي.

 

وأضاف أن الخيرات تفجرت في عهد الرئيس السيسي في التجارة والصناعة والزراعة وفي كافة المجالات، موجها التحية لكل من وقف بجانب مصر للنهوض بها ، والقضاء على الإرهاب  ونحن نبني مصر الحديثة ومع من فكر وخطط ونفذ برنامجا طموحا، ونتحدث مع العالم بلغة الأرقام القياسية الطموحة وبلغة التحضر.

 

 بالاضافة إلى أن المشروعات التي نفذها الرئيس السيسي تتعدي الـ 11 ألف مشروع وتتجاوز قيمتها 2 تريليون جنيه، فتحية تقدير وإعزاز للرئيس السيسي، كما أن انتشار الأمن والأمان في ربوع مصر، بفضل أبطال القوات المسلحة والشرطة المحاربين للإرهاب والبلطجة.

 

واستطرد "أبو العينين" : "انتشرت التنمية في ربوع مصر برقي وتحضر محققة قيمة مضافة كبيرة ، تضيف لنا الكثير، من خلال المشروعات التنموية الاستثمارية في مختلف المجالات، وتحية لمن وقف أمام العالم يصول ويجول، ويعرف أقطاب العالم الحقيقة عن مصر، ويقف شامخا جسورا وخلفه شعبا يؤيده ويقويه ، نحن امام رئيس يتحدث عن مصر ويضعها في مكانتها الحقيقية، وقاد المسيرة بفكر رفيع المستوى وتجربة تدرس في أنحاء العالم من خلال دحر الإرهاب وتحقيق التنمية في نفس الوقت".

 

وأردف "أبو العينين": "قرار الإرادة المصرية وقائدها وجيشها في 30 يونيو، غير مجرى التاريخ في الشرق الأوسط، والمصريين على علم بمخططات إسقاط الدولة المصرية ، هؤلاء هم المصريين الذين قالوا كلمتهم أمام العالم في الماضي والحاضر والمستقبل ".

 

وأوضح ، أن أهل الشر أرادوا ان يسقطوا الدولة المصرية، ولكن هيهات، والتاريخ يسجل بأحرف من نور دور الشعب المصري والقوات المسلحة في المحافظة على مصر ، ونحن نعيش ملحمة الطموح والأحلام الكبيرة التي نبني من خلالها أمة عظيمة.

 

وأكد أبو العينين، أن الحصاد آت في الفترة القادمة، وظهر ذلك في المشروعات التنموية والاستثمارية الكبيرة ومنها حقل ظهر لإنتاج الغاز الطبيعي، وتحية لمن حفظ أمن مصر وسلامتها.

 

وأردف قائلا: "أنا فخور أني مصري، وفخور أن يراكم العالم وانتم مجتمعين من أجل صالح مصر، ومن أجل دعم الرئيس عبد الفتاح السيسي لفترة رئاسية أخرى وسنذهب إلى الصناديق الانتخابية في ملحمة تاريخية كبيرة ، و سنختار زعيمنا وقائدنا مؤمنين بمصداقيته ووطنيته ومؤمنين باننا شعبا جسورا له فكره وطموحه ، أنزلوا لأداء واجبكم الدستوري وأنتم على علم تام بواجبكم الوطني، لأن المشاركة الكثيفة داعمة للديمقراطية، ورصاصة في قلب كل عدو للوطن".

 

ووجه أبو العينين التحية لأبناء مصر في الخارج الذين وجهوا رسالة للعالم أجمع بأننا نبني مصر الحديثة، ونحن مع الرئيس السيسي الذي تحدث خلال فترته الرئاسية الأولى بأرقام قياسية حديثة وطموحة لتعبر عن مشروعات قومية ستدفع مصر للتقدم في كافة المجالات".

قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد